جلطات الدم الغامضة في مرضى فيروس كورنا أثارت قلق الأطباء

جلطات الدم الغامضة في مرضى فيروس كورنا أثارت قلق الأطباء

جلطات الدم الغامضة في مرضى فيروس كورنا (COVID-19) أثارت قلق الأطباء

Print Friendly, PDF & Email

تضع بعض المستشفيات جميع مرضى فيروس كورونا المستجد على جرعات منخفضة من مميعات الدم.

بينما يتعلم الأطباء المزيد حول ما يجعل فيروس كورونا شديدًا للغاية بالنسبة لبعض المرضى، اكتشفوا مضاعفات غامضة وربما قاتلة للمرض: جلطات الدم.

أفاد العديد من الأطباء برؤية عدد مقلق من مرضى فيروس كورونا المصابين بجلطات دموية – كتل تشبه الهلام في الدم يمكن أن تسبب مشاكل خطيرة، مثل النوبة القلبية والسكتة الدماغية، وفقًا لتقارير إخبارية.

وقال دكتور جيفري لورانس (Jeffrey Laurence) عالم أمراض الدم في طب وايل كورنيل في مدينة نيويورك، لشبكة CNN: “إن عدد مشاكل التجلط التي أراها في وحدة العناية المركزة ICU، وكلها تتعلق بـفيروس كورونا، غير مسبوقة”.

بدأ بعض الأطباء في ملاحظة أن مرضى COVID-19 كانوا يطورون جلطات في أرجلهم، حتى أثناء وجودهم على مميعات الدم، وفقًا لصحيفة واشنطن بوست. أفاد آخرون عن وجود مشاكل في أجهزة غسيل الكلى لمرضى فيروس كورونا، لأن الجلطات في دم المرضى ستسد أنابيب الجهاز، وفقًا لـ CNN.

بالإضافة إلى ذلك، وجد بعد تشريح جثة مريض بـ COVID-19 جلطات دموية صغيرة في جميع أنحاء الرئتين، حسبما ذكرت الصحيفة.

وتشير التقارير أيضًا إلى ظهور شباب نسبيًا، في الثلاثينيات والأربعينيات من العمر يعانون من السكتات الدماغية بعد إصابتهم بالفيروس التاجي الجديد، وفقًا لشبكة CNN. من المعروف أن السكتات الدماغية غالبًا ما تنتج عن جلطات الدموية التي تتحرر وتنتقل إلى الأوعية في الدماغ.

ووفقًا لشبكة CNN، فإن الارتباط بين فيروس كورونا المستجد والجلطات قد دفع بعض المستشفيات إلى وضع جميع مرضى COVID-19 على جرعات منخفضة من مميعات الدم لمنع الجلطات.

وذكرت شبكة CNN أنه ليس من المألوف أن يعاني المرضى في وحدة العناية المركزة من جلطات دموية، لكن مستوى التجلط باستخدام COVID-19 لا يبدو عاديًا. وجدت دراسة حديثة من هولندا، نشرت في مجلة Thrombosis Research، أنه من بين 184 مريض بفيروس كورونا في وحدة العناية المركزة، أكثر من 30 ٪ يعانون من نوع من مشكلة التخثر. وقال الدكتور بهنود بكديلي (Dr. Behnood Bikdeli) زميل طب القلب والأوعية الدموية في المركز الطبي بجامعة كولومبيا، إن هذا الرقم “مقلق”.

بالنظر إلى أن COVID-19 هو مرض تنفسي، توقع الأطباء أن تكون الآثار الأكثر خطورة في الرئتين، وليس الدم. لا يزال غير واضح لماذا يعاني مرضى فيروس كورونا من هذه الجلطات.

وذكرت الصحيفة أن الجلطات يمكن أن تكون ناتجة عن فرط نشاط جهاز المناعة، مما يؤدي إلى خلل في “عوامل التخثر” التي يمكن أن تسبب التخثر أو النزيف.

لكن الأطباء يلاحظون أن العديد من مرضى فيروس كورونا في وحدة العناية المركزة لديهم أيضًا عوامل خطر أخرى لجلطات الدم، مثل مرض السكري وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم، وفقًا لشبكة CNN.

أفادت شبكة CNN أن الأطباء يقولون إن هناك حاجة ملحة لدراسة هذه المشكلة وما إذا كان من الممكن أن تساعد مميعات الدم في مساعدة مرضى COVID-19.

المصدر: هـــنا

Print Friendly, PDF & Email

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

تحميل...

آخر المقالات

Print Friendly, PDF & Email